عاجل | الحرب تشتعل بين البدري ونجم الأهلي لتعجّل برحيله عن القلعة الحمراء

البدري ومتعب وغالي

 

كشفت مصادر خاصة داخل القلعة الحمراء عن وجود أزمة كبيرة داخل الفريق بعد زيادة التوتر في العلاقة بين حسام البدري المدير الفني للأهلي ومهاجم الفريق عمرو جمال خلال الأيام القليلة الماضية.

وأوضحت المصادر أن “الغزال” يشعر بالإضطهاد داخل الفريق، وأبلغ المقربين منه أنه مستاء بشدة من أسلوب البدري في التعامل معه منذ توليه قيادة الفريق في بداية الموسم.

وكانت أبرز المشاهد في الحرب المشتعلة بين البدري والغزال ما حدث في مباراة الداخلية مساء السبت في الدوري، حيث جلس عمرو جمال على مقاعد البدلاء في حين لعب جون أنطوي أساسياً، وطلب البدري من الغزال أن يقوم بعمليات الإحماء في الشوط الأول ولكنه لم يدفع به.

وفي الشوط الثاني، ظهر عمرو جمال وهو يقوم بعمليات الإحماء إستعداداً للدفع به، ولكن حسام البدري تراجع ودفع بكريم نيدفيد في مركز المهاجم الصريح، قبل أن يخرج جون أنطوي ويشارك ميدو جابر بدلاً منه.

وأجرى حسام البدري التغير الثالث والأخير بالدفع بصالح جمعة، لتظهر علامات الغضب على عمرو جمال الذي جلس وحيداً ولم يتحدث مع أحد بعد نهاية المباراة وذهب مسرعاً إلى غربة الملابس.

وفي مباراة المعادي الودية التي خاضها المارد الأحمر عصر الأحد وإنتهت بفوز الأهلي بثلاثية نظيفة.. شارك عمرو جمال أساسياً ولكنه لم يسجل أي أهداف في المباراة التي شهدت تألق جونيور أجاي الذي سجل هدفين، وأحمد حمدي الذي سجل الهدف الثالث.

وكشفت المصادر أن عمرو جمال سيطر عليه الغضب الشديد عند خروجه في الشوط الثاني، ولم يتجه إلى زميله للسلام عليه كما هو المعتاد أثناء الخروج من الملعب، بالإضافة إلى خروجه مباشرة إلى غرفة خلع الملابس دون الحديث مع أي أحد.

كل هذه المشاهد تعتبر مؤشرات واضحة جداً على توتر العلاقة بشكل كبير بين “الغزال” والجهاز الفني للأهلي مما يفتح الضوء الأخضر لرحيل مهاجم الأهلي عن الفريق في فترة الإنتقالات الشتوية في يناير القادم.

شاهد هدف تريزيجيه العالمي في فريق جينك البلجيكي على طريقة مارادونا من نصف الملعب

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*